ما المقصود بتداول العقود مقابل الفروقات؟

يتيح تداول العقود مقابل الفروقات للمستثمرين والمتداولين في الأساس فرصة الربح من تحركات أسعار السندات دون الاضطرار في واقع الأمر إلى امتلاك السند ذاته.

تداول الآن

ينطوي التداول على درجة عالية من المخاطرة ومن الممكن أن يؤدي إلى فقدان كامل رأس المال الخاص بك.

What Is Cfd

كيف يتم تداول العقود مقابل الفروقات؟

غالبًا ما يسأل المتداولون الجدد وغير المحترفين أنفسهم ما المقصود بتداول العقود مقابل الفروقات، وكيف يتم تداولها؟ والإجابة، على الرغم من كونها تقنية قليلاً، فهي بسيطة للغاية حقًا: كمستثمر أو متداول، يمكنك فتح صفقة على سند معين، بغض النظر عن سعره الحالي، على سبيل المثال، الذهب عند 1735.50 دولار. في هذه المرحلة، سيقدم لك الوسيط خيارين – يمكنك إما الاحتفاظ بالسند (مما يعني أنك تعتقد أنه سيرتفع بنهاية الفترة المحددة) أو بيعه (مما يعني أنك تعتقد أنه ​​قيمته ستنخفض). لنفترض أنك فتحت صفقة على الذهب لزيادة قيمة السند. عندما تغلق الصفقة، فإنك إما تخسر الصفقة إذا انخفضت قيمة السند، أو تربح الصفقة إذا ارتفعت إلى ما بعد فروق الأسعار. يكسب الوسيط ربحه من خلال الفروق بين أسعار البيع والشراء على السند عند فتح الصفقة.

What Is Cfd Devices

تحليل الأسواق الشائعة في العقود مقابل الفروقات

نظرًا لأن أسواق العقود مقابل الفروقات تأتي بأشكال وأحجام عديدة، وغالبًا ما تختلف من وسيط لآخر، يقدم بعض الوسطاء عددًا كبيرًا من الأسهم بينما يركز البعض الآخر على أزواج العملات، ولا يزال بإمكان البعض الآخر التداول في كافة الأنواع بدءًا من أسهم شركة أديداس حتى زوج العملات اليوان/الدولار الأسترالي. ينبغي أن تكون مؤشرات العقود مقابل الفروقات بارعة تمامًا في قدرتها على تقدير النتائج والتنبؤ بها. وتحقيقًا لهذه الغاية، تأتي المؤشرات في أشكال عديدة، يركز كل منها على طريقة مختلفة قليلاً لأخذ النتائج السابقة ووضع نموذج محتمل للمستقبل. يمكن استخدام المتوسط المتحرك لتحديد اتجاهات السعر. يأخذ مؤشر ماكد MACD متوسطين متحركين ويقارن أحدهما مع الآخر بحيث يشير التباعد إلى تباطؤ السوق بينما يعني التقارب على الأرجح أن نفس السوق تستعد للانعكاس. تصبح خطوط بولينجر باند مفيدة للغاية عندما يتم تداول السندات خارج المستويات العادية. كلما كانت الخطوط أضيق، انخفض معدل تذبذب السند المعني. هذه ليست سوى عدد قليل من المؤشرات الشائعة التي يمكن للمتداول استخدامها عند تداول العقود مقابل الفروقات؛ وهناك الكثير غيرها، ولكل منها غرض محدد ومنطقة معينة يعمل فيها على النحو الأمثل.

مكتب Trade360

كيفية تداول العقود مقابل الفروقات الخاصة بالأسهم

من السهل جدًا فهم مبادئ التحليل الأساسي للأسهم: حيث يُركز في البداية على حالة الاقتصاد بأكمله، ثم فاعلية الصناعة المعنية وبعد ذلك فقط، ينظر إلى الشركة في محاولة لتحديد ما إذا كان السعر الحالي لأسهمها مبالغًا فيه أم أقل من قيمته أم “معقولاً”. يمكن تحقيق ذلك لمعظم الأسهم من خلال النظر في العديد من نقاط البيانات، مثل تقارير إيرادات الشركة وحقوق المساهمين في السوق وخطط النمو والأرباح وما إلى ذلك، ويتسنى الوصول إلى كافة هذه النقاط من خلال البيانات المالية للشركة. باستخدام هذه الأجزاء من المعلومات، يمكن للمتداول أو أي كيان آخر تقييم التحولات المحتملة في أسعار الأسهم قبل حدوثها أو تقدير رد فعل السوق بشكل صحيح على أي تقارير واردة. سيكون من الحكمة عند دراسة سهم لتحديد التحركات المحتملة أن ينظر المتداولون إلى أكبر قدر ممكن مما يلي:

  • نسبة الدين إلى رأس المال
  • إجمالي المبيعات
  • إجمالي عائد المساهمين
  • العائد على حقوق المساهمين
  • عائد رأس المال

… بالإضافة إلى العديد من المؤشرات الأخرى التي يمكنك الحصول عليها باعتبارها أسهل إجابة عن السؤال: كيفية تداول العقود مقابل الفروقات على الأسهم؟

تطبيق الأجهزة الجوّالة

مزايا العقود مقابل الفروقات

إذا كنت متداولاً في أي فترة زمنية في جميع الصناعات الأخرى تقريبًا، فقد تتساءل عن سبب انتشار تداول العقود مقابل الفروقات في الدوائر المالية في الوقت الحالي، والحقيقة بسيطة إلى حد ما: إذ أن الأمر أبسط بكثير لك كمتداول وأسرع أيضًا أن تتداول في أحد السندات. عندما تمتلك أحد السندات المعينة (سهم، سلعة وما إلى ذلك)، فأنت بحاجة إلى ارتفاع قيمته قبل أن يتسنى لك بيعه بنجاح مقابل أي نوع من الربح، أما إذا انخفضت قيمته، فلديك خياران: البيع بخسارة أو الانتظار على أمل أن يتغير الاتجاه. ولكن يتسنى لك بشكل أساسي عند تداول العقود مقابل الفروقات جني الأرباح بغض النظر عن نتيجة السندات التي اخترتها، حيث يمكنك فتح مراكز عند الارتفاع (شراء) أو الانخفاض (بيع) في أي وقت. ولكن ليس هذا هو المكان الذي تنتهي فيه مزايا عقود الفروقات. يمكنك أيضًا الاستمتاع برافعة مالية أكبر من معظم أشكال التداول القياسية، حيث تصل الرافعة المالية إلى 400:1 لدى بعض الوسطاء (على سبيل المثال عند تداول الفوركس باستخدام حساب احترافي). هذا يعني أن لديك احتمالية ربح أكبر في حين تتطلب رأس مال أقل. هناك المزيد من المزايا التي يمكنك الاستمتاع بها عند تداول العقود مقابل الفروقات، لذا فإن السؤال الوحيد هو لماذا لم تبدأ تداولها حتى الآن؟

البحث

تحذير من المخاطر: العقود مقابل الفروقات عبارة عن أدوات مالية معقدة ويرتبط بها مخاطر عالية لخسارة الأموال بسرعة بسبب الرافعة المالية. يخسر 69.7% من حسابات المستثمرين الفردية المال عند تداول العقود مقابل الفروقات مع Trade360. ينبغي أن تضع في اعتبارك ما إذا كنت تفهم كيفية تداول العقود مقابل الفروقات وما إذا كان بإمكانك تحمل المخاطر العالية لخسارة أموالك. تعرّف على المزيد عن إدارة المخاطر.